قواد يستغل ساقطة لمصالح شخصية وكسب المال

خطة غريبة لجأ إليها صاحب شركة لابتزاز رجل أعمال لبناني يقيم بمدينة السادس من أكتوبر، استخدم ساقطة كطعم للإيقاع بفريسته والاجهاز عليه بين أنيابه إلا أن احترافية ضباط المباحث كشفت المخطط المشبوه.

جلسة معتادة جمعت الصديقين، وضعا خلالها خطة ظنا أنها ستمنحهما حل سحري سيحصلان بموجبه على مبالغ طائلة من الطرف الثاني “اللبناني”.

استغل صاحب الشركة علاقته بساقطة تبلغ من العمر 31 سنة، طلب منها التقرب من رجل الأعمال اللبناني وكسب ثقته في غضون فترة وجيزة.

على مدار شهرين، توطدت علاقة رجل الأعمال والساقطة. أخذا العلاقة منعطفا مغايرا بتردد الفتاة الثلاثينية على شقة الخمسيني بأكتوبر ومن ثم ممارسة الجنس.

مع نجاح الخطة، رسم العقل المدبر سيناريو جديد سيمكنه من بلوغ هدفه المنشود.

ذات أمسية، فوجئ رجل الأعمال اللبناني أثناء تواجده مع الفتاة بشقته بدخول 3 أشخاص أحدهم شقيق الساقطة هدده “كله إلا الشرف”.

انهال الثلاثة على الضحية بالضرب، والتقطوا له مقاطع مُخلة بالآداب لتهديده بنشرها حال إبلاغه الشرطة.

استولى الثلاثة على مبلغ 45 ألف جنيه وهاتفي محمول وجاوز سفر الضحية إضافة إلى بطاقة الائتمان “فيزا كارت” وغادروا الشقة.

لم يكد يغادر الضيوف غير المرحب بهم شقة رجل الأعمال، حتى أسرع إلى قسم شرطة أول أكتوبر ليقص على رجال المباحث تفاصيل ما حدث.

شكل العميد علاء فتحي رئيس مباحث قطاع أكتوبر، فريق بحث بقيادة العقيد فوزي عامر مفتش القطاع؛ لكشف ملابسات الواقعة.

جهود البحث والتحري التي قادها المقدم إسلام المهداوي رئيس مباحث قسم أول أكتوبر، توصلتإلى تورط الفتاة التي كانت رفقة المُبلغ في الواقعة بتحريض من صاحب شركة على خلاف مع مقدم البلاغ، وذلك لابتزازه ماديا.

عقب تقنين الإجراءات، ألقت قوات الشرطة بقيادة الرائد محمد راغب القبض على المتهمة الرئيسية والعقل المدبر و3 آخرين، وتم إعادة المسروقات كاملة.

وتحرر المحضر اللازم، وأحاله اللواء طارق مرزوق، مدير أمن الجيزة، إلى النيابة العامة للتحقيق.

اترك رد

عايزين نتجوز

↑ Grab this Headline Animator

%d مدونون معجبون بهذه: