سيدة تمارس الرذيلة بمساعدة ابنها بجلب راغبي المتعة لها ويتقاضى الاموال

توصلت تحريات الأموال العامة، للتفاصيل الكاملة حول نشاط سيدة وابنتها المنافي للآداب العامة وتجارتهما في النقد الأجنبي، حيث تبين أن دخلهما السنوي يبلغ مليون دولار، ما يعادل 17 مليون جنيه مصري، من الأعمال المنافية للآداب والتجارة في النقد الأجنبي.

ونجحت الأجهزة الأمنية في إلقاء القبض على السيدة وابنتها في مركز بلقاس بالدقهلية، وذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لمواجهة الجريمة بشتى صورها، لاسيما الجرائم المرتكبة عبر شبكة المعلومات الدولية الإنترنت.

وفي وقت سابق، أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة قيام سيدة خمسينية وابنتها، مقيمتين بدائرة مركز شرطة بلقاس، بالاشتراك فيما بينهما، وإنشاء وكالة من خلال تطبيقات عبر شبكة الإنترنت، ضمت العديد من السيدات من داخل البلاد وخارجها.

تم استقطابهن لإجراء المحادثات التي تتنافى مع قواعد الآداب العامة، وذلك بمقابل مادي يتقاضاه المتحرى عنهما من الموقع المخصص لذلك النشاط، بالإضافة إلى الاتجار غير المشروع فى النقد الأجنبي من خلال قيامهما بإنشاء حسابين بنكيين بالدولار الأمريكى بأحد البنوك.

ووفقًا لجهات التحقيق، تلقيهما حوالات بنكية عليهما، ثم تقومان بسحبها فور ورودها واستبدالها خارج نطاق السوق المصرفية، وبأسعار السوق السوداء، مستفيدتين من فارق سعر العملة، بالإضافة إلى قيامهما بدفع أجور السيدات العاملات بذلك النشاط، تحت وكالتهما من خلال حوالات بريدية للمقيمات منهن داخل البلاد، وتحويلات عن طريق إحدى شركات تحويل الأموال لمن هُن خارج البلاد.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطهما، بمواجهتهما اعترفتا بنشاطهما الإجرامي، وتبين أن حجم تعاملاتهما خلال عام طبقاً للفحص المستندي مليون دولار، تم اتخاذ الإجراءات القانونية.

واعترفت السيدة وابنتها البالغة من العمر 22 سنة، عقب القبض عليهما، بأن عملهما عن طريق الإنترنت والسيدات المنضمات للتطبيق الإلكتروني الخاص بهما لديهن حرية الاختيار في إعداد فيديوهات جنسية أو ممارسة الدعارة مع الشباب داخل مصر، أما بالنسبة للفتيات خارج مصر، يأخذن حسابهن عن طريق تحويلات من المواقع الإباحية خارج مصر.

قررت النيابة حبس السيدة وابنتها بتهم ممارسة وتسهيل الدعارة، وصناعة محتوى جنسي، ونشره والاتجار في النقد الأجنبي.

اترك رد

عايزين نتجوز

↑ Grab this Headline Animator

%d مدونون معجبون بهذه: