بعد محاولته اغتصاب شقيقته بمساعدة والدته.. تنتهي بذبحها

أقبل شاب في سن العشرين من عمره علي اغتصاب شقيقته فور عودته للمنزل تحت تأثير المخدرات وإنهاء حياتها بذبحها بالسكين.

عندما ساعدته والدته على إدمان المواد المخدرة وإعطائه الاموال مع علمها بانه يدمن المواد المخدرة بدون علم والده، وبدلا من أن تعالج ابنها او تبلغ والده بما وصل له ابنهم استمرت في اعطائه الاموال، لياتي يوم كان والديه خارج المنزل وفور عودة الشاب من الخارج وجد اخته في استقباله وبدا بالتحرش بها ليقوم باغتصابها وعندما امتنعت عنه ورفضت ذلك قام بذبحها بدم بارد وقطع رقبتها.

وما أن سمع الجيران صوت صريخ البنت اندفعوا الى داخل المنزل ليجدوا البنت غريقة في دمائها، حيث قاموا بإبلاغ قسم السلام وعلى الفور وصل رجال المباحث وتم إلقاء القبض على الشاب وجارى اتحقيق معه.

عندما ساعدته والدته على إدمان المواد المخدرة وإعطائه الاموال مع علمها بانه يدمن المواد المخدرة بدون علم والده، وبدلا من أن تعالج ابنها او تبلغ والده بما وصل له ابنهم استمرت في اعطائه الاموال، لياتي يوم كان والديه خارج المنزل وفور عودة الشاب من الخارج وجد اخته في استقباله وبدا بالتحرش بها ليقوم باغتصابها وعندما امتنعت عنه ورفضت ذلك قام بذبحها بدم بارد وقطع رقبتها.

وما أن سمع الجيران صوت صريخ البنت اندفعوا الى داخل المنزل ليجدوا البنت غريقة في دمائها، حيث قاموا بإبلاغ قسم السلام وعلى الفور وصل رجال المباحث وتم إلقاء القبض على الشاب وجارى اتحقيق معه.

اترك رد

عايزين نتجوز

↑ Grab this Headline Animator

%d مدونون معجبون بهذه: