الأب صاحب الـ70عام يمارس الرذيلة مع زوجة إبنه والزوج ينتقم عندما شاهدها في أحضانه

شهدت دائرة القاهرة جريمة تقشعر لها الأبدان وهي أن الاب يمارس الرذيلة مع زوجة ابنه على مدار سنوات ولم ينكشف الأمر الا بعد رؤية الإبن زوجته في أحضان والده صاحب الـ 70 عاما.

أثبتت تحريات المباحث أن الأب وابنه وزوجة ابنه كانوا يعيشون في شقة واحدة مكونة من غرفتين ولدين 6 أولاد وذات ليلة عندما سمع الزوج صوت الزوجة أثناء العلاقة الجنسية مع والده فتح الأنوار بالشقة ليجد زوجته في أحضان والده ليقوم بطعنها عدة طعنات ويتخلص منها.

حيث يعترف الأبناء ان جدهم على علاقة بوالدتم وانهم رأوهم أكثر من مرة يمارسون العلاقة الجنسية وجار أخذ عينات من الأطفال لمعرفة والدهم الحقيقي.

اترك رد

عايزين نتجوز

↑ Grab this Headline Animator

%d مدونون معجبون بهذه: