دجال يغتصب فتاة في عمر المراهقة بحجة العلاج ويلقى مصيره

تلقى معالج روحاني، في الهند، اعتداء من قبل عدد من النساء الهنديات، وذلك بعد أن اقتحموا مكتبه، وقاموا بضربه بالأحذية في مقطع فيديو انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي في ولاية تيلانجانا الهندية.

ووفقًا لصحيفة “ميرور” البريطانية، التي أفادت بأن المعالج الروحاني أو “طارد الأرواح الشريرة” اغتصب فتاة هندية تبلغ من العمر 14 عامًا بعد أن أخبر والديها أنه سوف يعالج مشاكلها الصحية باستخدام “أساليب التانترا” في مكتبه بمدينة نظام أباد بالولاية.

وبحسب ما ورد، اصطحب والدا الضحية ابنته إلى الرجل البالغ من العمر 45 عامًا، في يوليو الماضي، وطلبا منه علاجها من مشاكل الصحة البدنية والعقلية، فأمره أن تأتي إلى مكتبه كل أسبوع، وقيل إنه اغتصبها في كل مرة أتت فيها.

وهدد المعالج الفتاة بقتل والديها إذا أخبرتهما بجرائمه المزعومة، ومع ذلك، تم الكشف عنها عندما ذهبت إلى الطبيب مصابة بألم في المعدة وتم تشخيص إصابتها بعدوى في الأعضاء التناسلية.

بعد سماع هذه الادعاءات، ورد أن أقارب الضحية ونشطاء حقوق المرأة داهموا مكتب الرجل الروحاني في مكتبه، واتهموه بالاعتداء على الفتاة غير مقتنعين بإجاباته، ومزق الحراس مكتبه وضربوه بقبضاتهم وأحذيتهم، قبل أن يسلموه في النهاية إلى الشرطة.

اترك رد

عايزين نتجوز

↑ Grab this Headline Animator

%d مدونون معجبون بهذه: