حارس مقابر يغتصب طفله جنسيا وتنتحر بعد اكتشاف حملها منه

تعرضت فتاة  تبلغ من العُمر 16 عامًا للاعتداء الجنسي عدة مرات من قِبل حارس مقابر بمركز أبو المطامير بمحافظة البحيرة، وانتحار الطفلة بتناول حبوب حفظ الغلال بعد حملها خوفًا من افتضاح أمرها، حالة غضب عارمة بين الرواد مما دفعهم لإطلاق تحذيرات للأهالي بتوخي الحذر لعدم تكرار مثل هذه الواقعة.

وانطلقت تحذيرات عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، نصها: “رجاءً كل أسرة تحرص على أولادها، وإذا تعرضت بنتك للاغتصاب الجنسي يجب الوقوف جنبها وعدم إحساسها بالخوف، لعدم تكرار واقعة التعدي جنسيًا من حارس المقابر علي الطفلة المختلة حتي حملت منه، وانتحرت بتناول  حبوب حفظ الغلال خوفًا من الفضحية”.

حيث اثبتت التحريات أن أهل الطفلة تقدموا ببلاغ ضد حارس المقابر عقب اكتشاف العلاقة وحملها منه، لافتًا إلى أن المتهم تقدم للزواج من الطفلة ورفض أهلها إتمام الزواج لاكتمال الإجراءات القانونية اللازمة، مؤكدًا أن الطفلة رفضت العرض على الطب الشرعي للتأكد من صدق البلاغ وحملها من المتهم.

اترك رد

عايزين نتجوز

↑ Grab this Headline Animator

%d مدونون معجبون بهذه: